بيت الداء

يصف بنية المعدة وتركيب عصارتها ولأعجاز العلمي في خلقها والمفهوم الخاطى للريجيم
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأدوية المساء استخدامها (2)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بشار عبد اللطيف زكريا

avatar

عدد المساهمات : 271
نقاط : 545
تاريخ التسجيل : 26/03/2010
العمر : 23

مُساهمةموضوع: الأدوية المساء استخدامها (2)   السبت مايو 01, 2010 1:52 am

استخدام مستحضرات التجميل وصبغات الشعر والشامبو::icon112:
تعد هذه المستحضرات مركبات كيماوية لذا فأن سوء استخدامها، أو استخدام الأنواع الرديئة غير معلومة المصدر منها قد يسبب حساسية الجلد والأرتكاريا واكزيما الجلد والتهاب بصيلات الشعر بدرجة تؤدي إلى سقوط الشعر خاصة لدى ذوي الجلد الحساس من الأطفال والنساء.

المراهم والجيل المستخدم لعلاج الجروح والتشققات خاصة عند الأطفال:
يتميز جلد الطفل بالرقة وقلة السمك، وهذا يزيد من نسبة امتصاص الأدوية والمراهم والغسول خاصة في المناطق الحساسة من جلد الطفل وفي منطقة الرأس . ومما يساعد على ذلك أيضا توقف الغدد الدهنية عن العمل بعد الولادة وعدم معاودتها للنشاط إلا بعد سن البلوغ ؛ وهذا يجعل جلد الطفل عرضة للجفاف والتشقق وسقوط شعر الرأس عند الكبر؛ لذا يجب على الوالدين عدم استخدام مثل هذه المراهم إلا بعد استشارة الطبيب حيث أكدت الأبحاث أن استخدام المراهم التي تحتوي على مركبات الكورتيزون في منطقة الفخذ خاصة عند الأطفال حديثي الولادة يساعد علي نمو وتكاثر الفطريات التي تسبب تهيج الجلد وتسلخه وتكوين بؤر صديدية على الجانبين. ويؤدي استعمال بعض المطهرات في الأطفال حديثي الولادة إلى حدوث تشنجات وأمراض عصبية خطيرة.

ويحذر الأطباء من استعمال المراهم المحتوية على مركبات أتساليسيلك التي تستخدم في علاج قشر الرأس على مساحة كبيرة من جلد رأس الطفل لتأثيرها الضار على الجهاز السمعي للطفل بما يؤدي إلى إصابته بالصمم .:icon112:

والأخطر استخدام المبيدات الحشرية في القضاء على قمل الرأس عند الأطفال، لأن هذه المبيدات تسبب أمراضا خطيرة علاوة على امتصاص هذه المبيدات من خلال الدورة الدموية فتؤثر علي الكلي .

وفيما يتعلق باستخدام بعض أنواع البودرة يجب استخدامها في أماكن الجروح والقروح السطحية فقط وخاصة بعد قطع الحبل السري وبعد الولادة مباشرة حتي لا تسبب مركبات السليكون الموجودة في بعض أنواع البودرة في أحداث الأورام المقروحة بحبيبات السليكون.

لذا يوصى بالتقليل بقدر الإمكان من استعمال المراهم والكريمات والغسول والبودرة التي تحتوي على مواد تسبب التهاب جلد الطفل وأستعمالها بناء علي توصية الطبيب.

الهرمونات والمنشطات الجنسية: :icon112:
يوصى بتعاطي هرمون الأستروجين كبديل تعويضي للمرأة بعد سن الخمسين لتوقف المبيض عن افراز هذا الهرمون المسئول عن حيوية الكثير من أعضاء الجسم، والعلاج بهرمون الاستروجين فعال ومفيد لكثير من مشكلات المرأة الجنسية والجسدية والصحية عموماً، إلا أنه يوصى بضرورة استخدامها عند اللزوم تحت الإشراف الطبي نظراً لأن استخدامها دون الإشراف الطبي قد يؤدي إلى الأصابة ببعض السرطانات كما أن استخدامها من قبل الأشخاص الذين لديهم الاستعداد للإصابة قد يعجل بحدوث بعض السرطانات؛ لذا يجب الحذر في استخدامها مع ضرورة تحديد الحاجة إلى استخدامها من عدمه بواسطة الطبيب المتخصص وفي حالة التوصية باستخدامها يتم استخدامها تحت الإشراف الطبي لتحديد مناسبتها من عدمه.

المنشطات الجنسية الخاصة بكل من الرجل والمرأة:
ظهر في الأسواق أدوية كثيرة منشطة جنسياً وقوية فعلا مثل الفيجا السورية والفياجرا ومنها الأمريكي والهندي والفياجرا المصرية، الا أن استخدام مثل هذه الأدوية دون استشارة الطبيب وخاصة بالنسبة لمرضى القلب والذبحة الصدرية فيه خطر على صحتهم؛ ويرجع ذلك إلى أن هذه المنشطات تعمل على انبساط وتمدد الاوعية الدموية ولم تخلق أساسا للتنشيط الجنسي. لذلك يجب الحذر الشديد عند استعمال هذه المنشطات واللجوء الى طبيب القلب لاستشارته في تحديد الجرعة المناسبة حيث أن الكثير من المرضى قد ماتوا فعلا لانخفاض الضغط المفاجيء وتوقف القلب.

المسكنات::icon112:
تنقسم المسكنات بصفة عامة إلى ثلاث مجموعات:

المجموعة الأولي تضم الأدوية التي تستخدم كمخفضات لحرارة الجسم غير الطبيعية إلى جانب كونها مسكنات للألم وتنجح هذه المجموعة في علاج الصداع والتهاب المفاصل والأعصاب وآلام الطمث والأسنان، ويعد الأسبرين من أشهر مركبات هذه المجموعة. وهذه المجموعة قد تؤدى إلى آثار جانبية خطيرة مثل قرحة المعدة و الاثني عشر والحساسية الصدرية – كما أن استعمال هذه الادوية لفترات طويلة قد تؤدي إلى الفشل الكلوي.

وتضم المجموعة الثانية الأدوية المسكنة التي ينشأ عن استخدامها بطريقة غير سليمة نوع من الإدمان أو التعود (DEPENDENCE)، وهذه الظاهرة -أي تعاطي المخدرات- لها تأثير مدمر على الفرد والمجتمع . وتشمل هذه المجموعه مشتقات الأفيون مثل المورفين والبثيدينن وتتميز هذه المجموعة بتأثيرها المسكن القوي ولذلك يقتصر استعمالها في حالات الآلام الشديدة مثل آلام الذبحة الصدرية والعمليات الجراحية. :icon112:

أما المجموعة الثالثة فتضم مجموعة المسكنات التي لها فاعلية واضحة في علاج نوبات الصداع النصفي وبعض أنواع أخرى من الآلام المزمنة مثل عقار التيجرتول.

الحبوب المخدرة والإستعمال السيء بالإتجار فيها بعكس الغرض المستعملة من أجله.
لقد أصبح للأدوية المسكنة لآلام السرطان وهشاشة العظام والروماتيزم الشديد مستهلكين من نوع آخر ليس عندهم أي مرض عضوي ولكنهم مدمنون.

مما حدا بالدولة إلى اتخاذ كافة الاحتياطات والاجراءات وذلك بوضع هذه الأدوية في جدول أول مخدارات، وتحديد الكميات المنتجة والمباعة للصيدليات و اعتبر الصيدلي مسئول مسئولية كاملة عن صرف هذا النوع من الدواء.

ومن هذه الأدوية علي سبيل المثال لا الحصر ( ترامادول – ترامال ) والأدوية المنومة مثل انتيفان وترانكس والفاليوم بدرجاته. هذا بالإضافة إلى أدوية الكحة ونزلات البرد مثل الكودايين ومشتقاته، حيث تم ادخالها ضمن جداول خاصة كما تم قصر صرف حقن المورفين على المستشفيات فقط.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الأدوية المساء استخدامها (2)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيت الداء :: الفئة الأولى :: منتدى المواضيع العامة-
انتقل الى: